عملية بالون المعدة

عملية بالون المعدة عملية بالون المعدة للتخسيس هي نوع من إجراءات فقدان الوزن، وهي عملة غير جراحية، بل يتم إجرائها من خلال المنظار، إذ يتم وضع بالون سيليكون مملوء بالماء في المعدة، مما يساعدك على فقدان الوزن عن طريق الحد من مقدار ما تأكله، كما أنها تجعلك تشعر بالشبع أسرع. هذا الإجراء هو خيار جيد إذا كنت تعاني من زيادة الوزن أو السمنة، وإذا لم يساعدك كل من النظام الغذائي وممارسة الرياضة على فقدان وزنك. بالون المعدة مثل غيره من طرق إنقاص الوزن، يحتاج إلى إجراء تغييرات صحية دائمة في نظامك الغذائي، وممارسة التمارين الرياضية بانتظام للمساعدة في ضمان نجاح هذه العملية.

المرشحين لعملية بالون المعدة

قد تكون عملية البالون داخل المعدة خياراً جيداً لك إذا:: 

• مؤشر كتلة الجسم الخاص بك  هو ما بين 30 و 40.
• كنت على استعداد للالتزام بتغيير نمط الحياة الصحية والمتابعة الطبية العادية، فضلاً عن المشاركة في العلاج السلوكي
• لم تقم بأي جراحة سابقة في المعدة أو المريء 

مخاطر عملية بالون المعدة

الألم والغثيان يؤثر على حوالي ثلث الناس بعد فترة وجيزة من إدخال البالون داخل المعدة، ومع ذلك، هذه الأعراض عادة تستمر فقط لبضعة أيام بعد العملية، ويمكن علاجهم عن طريق الفم.
أما المخاطر الخطيرة بعد وضع البالون داخل المعدة فهي نادرة، منها:
أن ينتفخ البالون أو ينحرف عن موضعه ويتحرك داخل الجهاز الهضمي، مما قد يؤدي هذا إلى انسداد آخر قد يتطلب علاجه عملية جراحية أخرى.
حدوث قرحة المعدة أو ثقب في المعدة، والتي قد تتطلب عملية جراحية لإصلاحها

الارشادات التي يجب الالتزام بها قبل عملية بالون المعدة

إذا كنت ستخضع لهذا الإجراء، فإن الطبيب سيعطيك مجموعة من الإرشادات عليك الالتزام بها، وعادة ما تشمل ما يلي:
سيطلب منك إجراء مجموعة من الاختبارات والتحاليل. قد يطلب منك اتباع نظام غذائي معين قبل العملية.
قد يصف الطبيب برنامج محدد لممارسة الرياضة.
قد يطلب الطبيب تقليل أو التوقف عن بعض الأدوية التي تتناولها

خطوات عملية بالون المعدة

يتم إجراء العملية في وحدة التنظير، وعليك أن تكون مخدراً لهذا الإجراء.
خلال الإجراء، يقوم الطبيب بإدخال أنبوب رقيق (القسطرة) محمل بالبالون داخل المعدة من خلال أسفل الحلق، وتكون هناك كاميرا صغيرة متصلة بالقسطرة تسمح للطبيب أن يرى البالون وما يقوم به. يستغرق هذا الإجراء حوالي نصف ساعة، ويمكنك العودة إلى المنزل بعد عدة ساعات من الإجراء.